人民网 2019:10:29.07:52:29
الأخبار الأخيرة
الصفحة الرئيسية >> العالم العربي
أخبار ساخنة

أخبار بصور

ملفات خاصة

وزير الخارجية الألماني يبدأ زيارة رسمية إلى تونس ويلتقي الرئيس قيس سعيد

2019:10:29.07:47    حجم الخط    اطبع

تونس 28 أكتوبر 2019 (شينخوا) بدأ وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، اليوم (الإثنين) زيارة رسمية إلى تونس، محطته الثانية في جولة بالمنطقة زار خلالها ليبيا، وستقوده إلى مصر.

والتقى هايكو ماس مع الرئيس التونسي قيس سعيد، حيث جرى بحث السبل الكفيلة بتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، بحسب بيان للرئاسة التونسية.

وأفاد البيان الذي نشرته الرئاسة في صفحتها الرسمية على شبكة الانترنت، أن الرئيس قيس سعيد شدد على أهمية العمل من أجل تطوير مجالات التعاون على المستوى الثنائي وفي إطار الاتحاد الأوروبي.

وأشار قيس سعيد في هذا السياق إلى "تطلع تونس إلى الاستفادة من التجربة الألمانية في مجال الحوكمة والشفافية وتطبيق القانون ومكافحة الفساد من أجل الانتقال من دولة القانون إلى مجتمع القانون والانتهاء من مرحلة الانتقال السياسي إلى الانتقال الاقتصادي والاجتماعي".

وأكد "أهمية التركيز في الفترة القادمة على دفع نسق الاستثمار الألماني في تونس وتطوير مشاريع التعاون بين البلدين"، مشددا في هذا الصدد على "أهمية تعزيز التعاون العلمي والجامعي وفتح آفاق جديدة أمام الطلبة التونسيين في الجامعات الألمانية".

وأضاف بيان الرئاسة التونسية، أنه تم خلال هذه المحادثات "التطرق أيضا إلى الوضع في ليبيا والاستعدادات الألمانية الجارية لتنظيم مؤتمر برلين لحل الأزمة الليبية والمشاورات التي تجريها ألمانيا مع عدد من الدول المعنية لبلورة رؤية مشتركة تضمن نجاح هذا المؤتمر وتُساهم في إيجاد حلّ سياسي دائم للملف الليبي يُراعي مصلحة الشعب الليبي".

ووزير الخارجية الألماني هو أول مسؤول أوروبي بهذا المستوى، يلتقي الرئيس التونسي منذ توليه مهامه رسميا بعد أدائه اليمين الدستورية الأربعاء الماضي تحت قبة البرلمان.

وقبل ذلك، اجتمع هايكو ماس مع نظيره التونسي خميس الجهيناوي، الذي وصف خلال مؤتمر صحفي عقب اللقاء، الملف الليبي بـ"الأساسي والجوهري" بالنسبة إلى تونس، نظرا لتأثيره على أوضاعها الأمنية والاقتصادية والسياسية".

واعتبر انه على هذا الأساس، "يستوجب حضور تونس في أي مسار أو مبادرة تهدف إلى ايجاد حل للأزمة الليبية"، مشيرا في هذا السياق إلى أن تونس وألمانيا ليس لهما أجندة سياسية فيما يتصل بالملف الليبي سوى تحقيق السلام في ربوعه، وأن دورهما يقتصر على مساعدة المجموعة الدولية على ايجاد حل سياسي للأزمة الليبية ينطلق من الليبيين وحدهم".

وكان وزير الخارجية الألماني قد اجتمع مساء أمس الأحد في مدينة زوارة الليبية القريبة من الحدود التونسية، مع رئيس حكومة الوفاق الليبية فائز السراج.

وبحث هايكو ماس والسراج، تطورات الوضع في ليبيا، والاستعدادات الجارية لتنظيم مؤتمر دولي حول ليبيا، يُنتظر أن تستضيفه مدينة برلين الألمانية خلال شهر ديسمبر القادم، بحسب المكتب الإعلامي للحكومة الليبية.

وقال المكتب الإعلامي إن وزير الخارجية الألماني أطلع السراج خلال الاجتماع، على التفاصيل المتعلقة بمؤتمر برلين المرتقب لإيجاد حل للأزمة الليبية، بحضور المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة.

وأكد أن ألمانيا "حريصة على مُشاركة جميع الأطراف المؤثرة في مؤتمر برلين للوصول إلى نتائج جوهرية، وأن البيان الختامي للمؤتمر لن يصدر إلا بعد التوافق الكامل بين المشاركين".

 

/مصدر: شينخوا/

الكلمات الرئيسية

الصينالحزب الشيوعي الصينيشي جين بينغالصين والدول العربيةصحيفة الشعب اليوميةالثقافة الصينيةكونغفوشيوسالعلاقات الدولية كونغفوالأزمة السوريةقضية فلسطينالمسلمون الصينيونالإسلام في الصين

الصور

السياحة في الصين