البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الصين

مقالة: مكافحة الفساد ودفع الديمقراطية داخل الحزب وذلك سيصبح موضوع حديث رئيسيا فى دورة الحزب الكاملة الرابعة القادمة

2009:09:09.09:53

بكين 9 سبتمبر/ نشرت صحيفة تشاينا اكانوميك تايمز الصينية مؤخرا مقالة موقعة تحت عنوان // مكافحة الفساد ودفع الديمقراطية داخل الحزب وذلك سيصبح موضوع حديث رئيسيا فى دورة الحزب الكاملة الرابعة القادمة// وفيما يلى موجزها:
من المقرر ان تعقد الدورة الكاملة الرابعة للمجلس الوطنى السابع عشر للحزب الشيوعى الصينى قبل نهاية هذا الشهر، حيث ستناقش المسألة التى تتعلق بتعزيز واصلاح بناء الحزب فى الاوضاع الجديدة. يرى الرأى العام والجمهور بشكل عام ان مكافحة الفساد ستصبح احدى النقاط الساطعة الكبرى فى هذه الدورة.
قال خبير فى مقابلة صحفية اجراها معه مراسل الصحيفة ان هذا العام يصادف الذكرى الستين لتأسيس البلاد، وان عقد الدورة الكاملة الرابعة للمجلس الوطنى السابع عشر للحزب الشيوعى الصينى يتحلى باهمية عظمى فى هذا الوقت الهام، وان اعتبار تعزيز واصلاح بناء الحزب فى الاوضاع الجديدة موضوعا رئيسيا لهذه الدورة هو خيار حكيم للحزب الشيوعى الحاكم فى تلخيص التجارب والدروس خلال السنوات الستين الماضية، وستركز الدورة الكاملة جهودها فى بحث المسائل المتعلقة بمكافحة الفساد واكتمال الديمقراطية داخل الحزب، ونظام مساءلة الموظفين ونظام الانتخاب، ومنها تصبح مسألتا مكافحة الفساد ودفع الديمقراطية داخل الحزب الاولوية الاولى لهذه الدورة الكاملة.
قال البروفيسور وانغ يو كاى فى المعهد الادارى الوطنى ان التغيرات التى طرأت على الخارج تؤتى لمكانة الحزب الحاكمة تحديات كبيرة، وذلك جاء رئيسيا من التحديات الدولية والمحلية. ان قوة المنافسة وعدم الاستقرار الاقتصادى دوليا، وازدياد احداث الجمهور محليا، وتوسيع الفوارق بين الغنى والفقير، فساد المسؤولين، هى التى تشكل تحديات كبيرة للحزب الشيوعى الصينى بصفته حزبا حاكما.
واكد وانغ ان بحث المسألة المتعلقة بتعزيز واصلاح بناء الحزب فى الاوضاع الجديدة، والمواجهة الجدية للتحديات يتحلى باهمية كبيرة بالنسبة الى تعزيز بناء الحزب الذاتى، وتوطيد مكانة الحزب الحاكمة، وفى نفس الوقت، يمكن بذلك اعطاء اكبر ثقة للمجتمع والجمهور. مما يساعد تحسين العلاقات القائمة بين الحزب والجماهير، والعلاقات بين الكوادر والجماهير، كما يساعد ايضا فى تبديد التأثير السلبى الناتج عن الازمة المالية.
اكدت الاستاذة لين تشه فى مدرسة الحزب التابعة للجنة الحزب المركزية لمراسل الصحيفة ان اكبر مسألة حول بناء الحزب هى مكافحة الفساد، وبناء الحكومة نزيهة حقيقة. وان اعتبار بناء الحزب موضوع حديث هاما هو اتجاه تاريخى حتمى.
وقالت لين ان ما يهتم به الجمهور اكبر اهتمام هو نظام رفع تقرير المسؤولين لممتلكاتهم. قال رئيس مجلس الدولة الصينى ون جيا باو فى مطلع هذا العام خلال تبادل الاراء مع مستخدمى الانترنت ان اقامة نظام رفع تقرير المسؤولين لممتلكاتهم تعد اعظم اجراءمن اجراءات مكافحة الفساد. وربما لا يمكن اصدارهذا النظام فى هذه الدورة الكاملة رغم ابداء رئيس مجلس الدولة موقفه هذا، واكدت انه اذا تم اصداره فسيكون ذلك جيدا جدا، ولكن النظام الجديد يتقدم اصداره دائما بانتظام وخطوة خطوة، فان هذا النظام بحاجة الى استقصاء الاراء داخل الحزب، وخاصة الاراء من الكوادر على مختلف المسستويات. اضافة الى ذلك، ليس فى بلادنا الان نظام بطاقة ثقة لكل الشعب، وذلك يشكل ايضا عاملا سلبيا لاصدار نظام رفع تقرير المسؤولين لممتلكاتهم.
ولكن البروفيسور وانغ يرى انه يجب على هذه الدورة الكاملة ان تشدد بصورة متزايدة ادارة الحزب، ومن المتوقع ان يتم اصدار سياسة متشددة حول مواجهة استخدام السلطة عشوائيا، والفساد؛ ومن المتوقع ايضا ان يتم اصدار نظام رفع تقرير المسؤولين لممتلكاتهم. وان فرصة الاصلاح بهذا الخصوص اصبحت ناضجة، فلا يمكن جعل ابناء الشعب يثقون بالحزب والحكومة الا عن طريق ادارة الحزب صارما، وفرض العقاب المتشدد على الفساد. وبذلك وحده يمكن التكيف مع تغير البيئة المحلية والخارجية، ومواجهة الازمة المالية الجارية بصورة فعالة.
وقالت لين تشه للمراسل ان اكتمال الديمقراطية داخل الحزب، وتشديد وظائف اللجان الحزبية، واجهزةالانضباط الحزبى والرقابة؛ ونظام مساءلة المسؤولين، واجراء المساءلة الحازمة للمسؤولين، هى ستكون مضمونات تؤكدها الدورة الكاملة الرابعة للمجلس الوطنى السابع عشر للحزب الشيوعى الصينى.
حول اختيار الكوادر، قالت لين تشه ان اعداد الكوادر الاحتياطية يشكل ايضا احد المضامين التى تناقشها هذه الدورة الكاملة. وفقا لاتجاه جعل صفوف الكوادر اكثر شبابا، قد تعدل الدورة الكاملة شؤون الافراد شيئا ما، وخاصة، سيتم امتصاص مجموعة من الكوادر بعد ولادتهم فى السبعينيات، والثمانينات الى الطبقات المقررة للجان الحزبية والاجهزةالحكومية، لاتقان اعمال تزويد صفوف الكوادر على نحو افضل. / صحيفة الشعب اليومية اونلاين/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة