البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الصين

ربيعة ترفض نصيحة افراد عائلتها - تزور استراليا لمواصلة ترويج الاشاعات

2009:08:05.13:09

بكين 5 اغسطس/ جاء فى نبأ اوردته صحيفة غلوبال تايمز الصينية فى عددها الصادر اليوم انه يبدو ان زعيمة عصابة // استقلال شينجيانغ// ربيعة قدير التى تعرضت لانتقادات وجهها اليها افراد عائلتها مكابرة لا ترغب فى التوبة، وثرثرت بكلمات جوفاء مرة اخرى فى استراليا يوم 4، وادعت مغرورة ان الرسائل المفتوحة // اختلقتها الحكومة الصينية//، وان //الحكومة الصينية اجبرت اولادها على ما فعلوه//.
فى يوم 4 حسب التوقيت المحلى، وصلت ربيعة الى مدينة سيدنى باستراليا حيث تبقى لمدة 10 ايام، لحضور مهرجان ملبورن السينما الدولى، كما تعتزم ترويج سيرتها الذاتية فى احياء المدينة المأهولة بالويغوريين، وستلقى خطابا تلفزيونيا يوم 11 اغسطس الحالى فى نادى كانبرا الوطنى لوسائل الاعلام.
يمكن ان نرى من التقارير التى نشرتها وسائل الاعلام الغربية بعد وصول ربيعة الى استراليا ان ربيعة مكابرة لا ترغب فى التوبة، بل هاجمت على الحكومة الصينية هجوما كيديا، اذ قالت بلهجة غربية ان // الحكومة الصينية تعتزم الان جعل اولادى يناضلون ضدنى//، وذلك // لا انسانى//.
ظلت الاذاعات واجهزة التلفزيون الاسترالية تولى بالغ الاهتمام برحلة ربيعة هذه، اذ حدد موقع الاذاعة الاسترالية الالكتورنى يوم4 النبأ حول وصول ربيعة الى استراليا اول نأ من انباء القناة الدولية. ولكن صحيفة // ذى اوستراليان// ترى بقلق ان زيارة ربيعة لاستراليا فى هذا الوقت لا بد من ان تتشدد على الاحتكاك القائم بين استراليا والصين. بدأ عدد كبير من رجال الاعمال الاستراليين يقلقهم ان ما فعله الجانب الاسترالى جعل الصين تشعر اكثر فاكثر بان استراليا تسير فى اتجاه معارضة الصين، وذلك من الممكن ان يؤدى الى ان العديد والعديد من رجال الاعمال الصينيين لا يرغبون فى ان يتعاونوا مع استراليا فى مزاولة العمل التجارى. حتى ذكرت اذاعة // استراليا// نقلا عن احد الخبراء قوله بان المخرجين السينمائيين الصينيين رفضوا حضور مهرجان ملبورن السينمائى من جراء تعرضهم للتهديد من قبل الحكومة الصينية. / صحيفة اشعب اليومية اونلاين/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة