مايكل جاكسون – نجم البوب لن يرجع
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الصين

تقرير اخبارى: ارتفاع حصيلة قتلى اعمال الشغب فى شينجيانغ الى 140 قتيلا

2009:07:07.08:28

ذكرت حكومة منطقة شينجيانغ الويغورية ذاتية الحكم بشمال غرب الصين ان حصيلة القتلى ارتفعت الى 140 قتيلا عقب وقوع اعمال شغب ليلة الاحد/5 يوليو الحالي/ فى اورومتشى حاضرة المنطقة.
وذكر ليو ياو هوا قائد شرطة المنطقة فى مؤتمر صحفى عقد ظهر اليوم انه قد تم رفع 57 جثة من شوارع وحارات اورومتشى بينما تأكدت وفاة جميع الباقين فى المستشفيات.
وقال إن حصيلة القتلى ستواصل ارتفاعها.
وقد اصيب 828 شخصا على الاقل فى اعمال العنف القاتلة التى اندلعت ليلة أمس.
وذكر ليو ان القائمين باعمال الشغب احرقوا 261 مركبة من بينها 190 حافلة و10 من سيارات الاجرة على الاقل وسيارتى شرطة.
وقال إن بضعة سيارات شوهدت وهى مازالت تحترق فى شوارع اورومتشى صباح اليوم.
واظهر تحقيق اولى ان 203 من المحال و 14 منزلا دمرت فى احداث الشغب.
وذكر ليو ان الشرطة القت القبض على بضع مئات من المتورطين فى احداث الشغب من بينهم 12 على الاقل ممن يشتبه فى اثارتهم للاضطرابات.
وقال إن الشرطة مازالت تبحث عن حوالى 90 من المشتبه فيهم الاخرين بالمدينة. وذكر "ان الشرطة شددت الاجراءات الامنية فى شوارع وسط المدينة فى اورومتشى وفى مؤسسات رئيسية مثل شركتى الكهرباء والغاز الطبيعى والمحطات التليفزيونية للحيلولة دون وقوع احداث شغب على نطاق كبير".
وذكر ليو انه قد اقيمت نقاط تفتيش فى المناطق الرئيسية فى اورومتشى وكذا ناحيتى تشانغجى وتوربان المجاورتين لمنع مثيرى احداث الشغب من الفرار.
وقال إن اكثر من 100 من المسؤولين العرقيين من المناطق المجاورة انتقلوا الى اورومتشى لاستجواب المشتبه فيهم.
ليلة ليلاء
ذكر تقرير الشرطة انه فى الساعات الاولى من صباح أمس، علمت إدارة الشرطة فى اورومتشى ان هناك معلومات تم بثها فى منتديات عبر الانترنت تدعو الى اقامة مظاهرات فى ميدان الشعب وبوابة الجنوب فى الساعة السابعة من مساء الاحد.
وفى الساعة 6:20 مساء، تجمع اكثر من 100 شخص هناك. وبدأت اعمال عنف فى حوالى الساعة الثامنة مساء عندما بدأ بعض مثيرى الشغب فى ضرب المارة وتحطيم الحافلات على طريق خبينغ.
وسرعان ما امتدت اعمال العنف الى الكثير من مناطق وسط المدينة الاخرى.
وقالت كادى لييا، وهى سيدة ويغورية (23 عاما)، إنها كانت عائدة الى المنزل وهى تستقل الحافلة رقم 106 عندما تم تحطيم حافلتها فى حوالى الساعة 7:30 مساء فى حارة شانشى وتكسير زجاج النوافذ. وضربها شخص ما على رأسها بهراوة خشبية. وتعرضت لارتجاج خفيف فى المخ وتعالج فى مستشفى الشعب بالمنطقة.
وذكرت الشرطة ان المبانى فى المجمعات السكنية لادارة شرطة المرور ومكتب الضرائب فى حى تيانشان احرقت تماما. وذكر شرطى "ان بعض السكان اضطروا الى الاختباء فى الغابات المجاورة ولم يجرؤوا على العودة الى ديارهم".
وذكر هوانغ يا بوه نائب مدير مكتب الامن العام فى اورومتشى "انها اشبه بمنطقة حرب هنا حيث توجد الكثير من الجثث لاهالى قومية هان مسجاة على الطريق".
وتعرض عاملان فى مركز تدليك محترق على طريق يانان للضرب حتى الموت. وقال 14 شخصا على الطريق إنهم اصبحوا مشردين.
وذكر شاهد عيان انه كان هناك شخص مصاب يرقد تحت جسرعلى طريق توانجيه وهو ينزف فى وقت متأخر من ليلة أمس. وفى شارع اخر، كانت هناك جثة سيدة مسجاة وهى تحمل حقيبة على ظهرها.
وعلى طريق شينخوا الجنوبى كانت هناك سيارة خاصة وشاحنة مقلوبتين وقد تحطمت نوافذهما وانبعجت ابوابهما.
كما اشعل القائمون باعمال الشغب النار فى فندق كبير بالقرب من المبنى الإدارى لإدارة التجارة الخارجية فى المنطقة.
(استعادة النظام بشكل جزئى)
وقد رفعت الحواجز المرورية بشكل جزئى صباح اليوم فى اجزاء من اورومتشى، ولكن التوتر مازال قائما فى المدينة.
ومع استبعاد طريق يانان وطريق توانجيه وطريق بالقرب من جامعة شينجيانغ وطريق نينغشياوان فى ضواحى اورومتشى، تم رفع الحواجز فى وسط مدينة اورومتشى.
وازيل الحطام الناتج عن احداث الشغب من الشوارع واستؤنفت حركة المرور الطبيعية. ومازال العمال يرفعون السيارات المدمرة من الطرق الاشد تضررا فى المدينة.
ولكن معظم المحال فى المنطقة حيث وقعت احداث العنف ظلت مغلقة.
وفى سوق يقع على طريق قوانغمينغ، فتحت عشرة اكشاك فقط لبيع الخضر والفاكهة ابوابها اليوم مقارنة بعشرات الاكشاك فى الايام العادية. وكان من المعتاد ان يكون السوق مزدحما.
وذكر لى قوى فانغ، وهو ساكن بالقرب من السوق، انهم سمعوا اعمال العنف ليلة أمس وتوافد عدد قليل من السكان على السوق فى الصباح.
وتقوم الشرطة المحلية بدوريات فى الشوارع التى مازالت مغلقة بالحواجز.
(العقل المدبر وراء اعمال العنف)
ذكرت حكومة المنطقة ان التحقيقات الاولية اظهرت ان اعمال العنف دبرها المؤتمر الويغورى العالمى الانفصالى بقيادة ربيعة قدير.
كان ربيعة قدير، وهى سيدة تجارة سابقة فى الصين، قد اعتقلت فى عام 1999 بتهمة الاضرار بالامن القومى. واطلق سراحها بكفالة يوم 17 مارس من عام 2005 لتلقى علاج طبى فى الولايات المتحدة.
وذكر بيان حكومى صباح اليوم الباكر "ان احداث العنف جريمة عنف مدبرة مسبقا ومنظمة. تم التحريض عليها وتوجيهها من خارج البلاد ونفذها خارجون عن القانون فى البلاد".
وقالت الحكومة إن المجلس الويغورى العالمى حرض مؤخرا على القيام باضطرابات عبر الانترنت ودعا المؤيدين الى ان "يكونوا شجعانا" وعلى ان "يفعلوا شيئا كبيرا".
وذكر نور بكرى رئيس حكومة منطقة شينجيانغ فى خطاب تليفزيونى بث صباح اليوم ان القوى الثلاث وهى الارهاب والانفصالية والتطرف استغلت مشاجرة بين عمال من الويغور والهان فى مصنع للعب الاطفال فى مقاطعة قوانغدونغ يوم 26 يونيو، ولقى فيها اثنان من العمال الويغورمصرعهما، لخلق الاضطرابات.
وقال إن المشاجرة نتجت عن قيام عامل ويغورى بالاعتداء جنسيا على عاملة من قومية هان.
وذكر "علينا ان نتذكر ان الاستقرار هو المصلحة العليا لجميع افراد الشعب الصين بما فى ذلك جميع القوميات العرقية فى شينجيانغ التى يصل عددها الى 21 مليون نسمة ويزيد".
تجدر الاشارة الى ان شينجيانغ، وهى منطقة ذاتية الحكم تقع فى أقصى غرب البلاد، يقطنها اكثر من 10.92 مليون من افراد الاقليات العرقية بما فيها الويغور والمنغول وهوى.
(شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

جميع حقوق النشر محفوظة