البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العالم

الولايات المتحدة تقول ان زعيم طالبان الملا عمر غير مؤهل للعب دور فى مستقبل افغانستان

2010:10:15.10:33

قالت وزارة الخارجية الامريكية يوم الخميس/14 اكتوبر الحالى/ ان الملا محمد عمر، زعيم طالبان، غير مؤهل للعب دور بناء فى مستقبل افغانستان.
وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية فيليب كراولى بان الولايات المتحدة تعتقد ان الملا عمر هو المسؤول عن هجمات 11 سبتمبر وانه يدعم اسامة بن لادن.
وقال كراولى "انه كانت لديه فرص كثيرة خلال التسعينات وحتى بعد هجمات 11 سبتمبر لفصل نفسه عن اسامة بن لادن، لكنه اختار العكس."
واضاف " لذلك، فإنه لن يفى بالمعايير" للمشاركة فى عملية المصالحة، مشيرا الى الشروط الثلاثة : نبذ العنف، وقطع العلاقات مع تنظيم القاعدة والالتزام بقوانين افغانستان.
وقال "لدينا شكوك كبيرة بأن يكون الملا (عمر) من بين الذين سيستفيدون من هذه العملية."
وعلى الرغم من رفضه الصريح لدور محتمل للملا عمر فى مستقبل افغانستان، يبدو انه من غير المحتمل ان تتحقق مصالحة بدون مشاركة طالبان وقيادتها.
وكان الرئيس الافغانى حامد قرضاى قد دعا مرارا قيادة طالبان الى القاء السلاح والمشاركة فى عملية السلام..
وذكرت التقارير المتواترة هنا ان ادارة اوباما، تثق بانه لا يمكن احراز النصر فى حرب افغانستان عبر الوسائل العسكرية وحدها، وان الاخيرة اظهرت مؤخرا انفتاحا على اطلاق محادثات مع طالبان بدلا من محاربتها.
ونقلت تقارير عن مسؤول كبير للناتو قوله ان الحلف يوفر لكبار قادة طالبان "ممرا آمنا" للسفر الى العاصمة الافغانية كابول لاجراء محادثات مع الحكومة.
وبالاضافة الى ذلك، قال امين عام الناتو انديرس فوغ راسموسين يوم الخميس ان الحلف مستعد لتسهيل اتصال الحكومة الافغانية بمسلحى طالبان. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة