البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية >> الصفحة الرئيسية >>

الرئيس الايرانى ينتقد اسرائيل والولايات المتحدة فى المؤتمر العالمى لمناهضة العنصرية

2009:04:21.09:26

انتقد الرئيس الايرانى محمود احمدى نجاد أمس الاثنين/ 20 ابريل الحالى/ بشدة معاملة اسرائيل للفلسطينيين، والحروب فى العراق وافغانستان بقيادة الولايات المتحدة، وربط ذلك بالعنصرية.
وفى حديثه فى مؤتمر هام للامم المتحدة لمناهضة العنصرية، قال احمدى نجاد أن اسرائيل ارتكبت "جرائم عدوان ، ومذابح، وأعمال وحشية أخرى بقصف المدنيين فى غزة"، فيما اتخذت الولايات المتحدة وعدد من الحكومات الغربية دائما " موقف الداعم أو الصامت ازاء هذه الاعمال المخزية " من جانب اسرائيل.
كما اشار احمدى نجاد الى النظام الاسرائيلى باعتباره " اكثر نظام عنصرى قسوة وقمعا فى فلسطين"، مطالبا بانهاء "الهيمنة الصهيونية".
كما أدان الرئيس الايرانى بشدة الحروب التى قادتها الولايات المتحدة فى العراق وأفغانستان. وتساءل قائلا " أليست هذه الاجراءات مثالا واضحا للأنانية، والعنصرية، والتمييز، أو تعديا على كرامة واستقلال الدول؟"
قام المحتجون على خطاب احمدى نجاد فى مؤتمر مراجعة دوربان، الذى افتتح أمس (الاثنين) فى المقر الأوروبى للامم المتحدة، بمقاطعته عدة مرات، حيث رددوا الشعارات ورفعوا اللافتات المناهضة قبل أن يقوم رجال الأمن بإخراجهم من قاعة المؤتمر.


وقد انسحب عدد من وفود الدول الاوروبية مثل فرنسا وبريطانيا من المؤتمر اثناء القاء احمدى نجاد خطابه، لينضموا الى العديد من الدول الأخرى التى اختارت مقاطعة الاجتماع الذى يستمر خمسة ايام خوفا من استخدام المؤتمر منتدى لانتقاد اسرائيل والغرب.
يعد مؤتمر مراجعة دوربان اجتماع متابعة للمؤتمر العالمى لمناهضة العنصرية، الذى عقد فى دوربان بجنوب افريقيا عام 2001. ويهدف الى استعراض التقدم فى الجهود العالمية للقضاء على جميع أشكال العنصرية، والتمييز العرقى، وكراهية الاجانب، والتعصب المرتبط بذلك.
وأعرب الأمين العام للأمم المتحدة فى خطابه فى مراسم افتتاح المؤتمر عن أسفه الشديد لمقاطعة الولايات المتحدة وكندا واسرائيل وألمانيا وأستراليا وايطاليا ودول اخرى لهذا المؤتمر.
وقال بان " أننى اشعر بأسف عميق لاختيار بعض الدول البقاء بعيدا .وآمل الا تستمر فى ذلك طويلا."
ودافع بان عن مشروع إعلان معدل سوف يتبناه المؤتمر، رغم ادعاء الولايات المتحدة بأنه يحتوى على " مخاوف كامنة ".
وقال بان للمشاركين فى الاجتماع "ان الوثيقة التى أمامكم متوازنة بعناية. وتعالج قضايا رئيسية."
وأضاف " انها تستهل مرحلة من العمل الملموس لحملة عالمية لتحقيق العدالة لضحايا العنصرية فى جميع انحاء العالم." (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

جميع حقوق النشر محفوظة