بكين   18/12   مشمس جزئياً

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

تقرير إخباري: مستقبل ليبيا بعد القذافي

2011:10:21.13:08    حجم الخط:    اطبع

صحيفة الشعب اليومية ـ الصادرة يوم21 اكتوبر عام 2011- الصفحة رقم: 15

أكد محمود جبريل رئيس المكتب التنفيذي في المجلس الوطني الانتقالي الليبي يوم 20 أكتوبر الحالي مقتل معمر القذافي رسميا.وأصبح مستقبل ليبيا بعد القذافي محل اهتمام وسائل الإعلام.

قال بشير عاشور وكيل الوزارة المالية لمجلس الوطني الانتقالي الليبي لوسائل الإعلام يوم 20 أكتوبر الحالي، أن مقتل القذافي يفتح الباب لدخول ليبيا عهد جديد،وبدا مرحلة بناء صورة ليبيا الجديدة ليس فقط على المستوى المحلي، بل على مستوى الجامعة العربية، والأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى، وإقامة علاقات جيدة مع القوى الكبرى في العالم.

يعتقد قسطنطين كوساتشوف رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الدوما الروسي أن التوتر في ليبيا لم يكن بين الشعب والمؤسسات،ولكن بين القوى السياسية والعرقية المختلفة. ويعتقد أيضا، أن ليبيا ستخضع إلى اختبار قاس خلال فترة طويلة.

ومع ذلك، يعتقد سليمان خبير ليبي، أن الشعب الليبي يثبت قدرتهم على تحديد مصيرهم بأنفسهم لمرة أخرى. وإن جميع الليبيين من الشمال إلى الجنوب، ومن الشرق إلى الغرب تريدون إقامة دولة ديمقراطية ذات سيادة قانونية. وسوف تظهر صورة ليبيا موحدة في المجتمع الدولي.

ومن جهة أخرى، يعتقد علي خبير ليبي أخر، أن أول مهمة يقوم بها المجلس الانتقالي الليبي بعد مقتل القذافي هو وضع دستور جديد، وتشكيل حكومة جديدة في أقرب وقت ممكن. وينبغي على الحكومة الجديدة الحفاظ على الشفافية، لتصبح ليبيا دولة ديمقراطية حقيقية. وحاليا، الشعب الليبي متحمس جدا لبناء بلد جديد، وينبغي على الحكومة الجديدة اغتنام هذه الفرصة.

أصدر رئيس المفوضية الأوروبية خوسيه مانويل باروسو، ورئيس الإتحاد الأوروبي هيرمان فان رومبوي يوم 20 أكتوبر الحالي بيانا مشتركا يشيران فيه، أن مقتل القذافي يبشر بنهاية مرحلة طويلة من معاناة الليبيين.ودعا الإتحاد الأوروبي المجلس الانتقالي الليبي إلى الشروع بعملية مصالحة وطنية شفافة تؤمن لليبيين مستقبل آمن وسلمي.

ذكرت صحيفة "نيوز 24" بجنوب أفريقيا يوم 20أكتوبر الحالي أن صفحة القذافي ونظامه طويت بعد مقتل هذا الأخير، وأن ليبيا دخلت عهد جديد. وذكرت صحيفة " الغارديان" في جنوب أفريقيا في نفس اليوم ، أنه ينبغي على المجلس الانتقالي الوطني الليبي أن يتولى مهمة صياغة النظام الوطني، وتشكيل حكومة جديدة تقود 6 ملايين ليبي، وتستطيع توزيع الجيد لعائدات النفط الغاز.

ذكرت صحيفة " مصر اليوم" على موقعها الالكتروني يوم 20أكتوبر الحالي، أن مقتل القذافي هي بداية حقبة جديدة في ليبيا، ونقطة بداية أيضا للنزاعات بين فصائل سياسية وعسكرية في ليبيا. حيث أن العدو المشترك بين هذه الأطراف والمتمثل في القذافي قد ذهب دون رجعة، ومما لا شك فيه، فإن هذه الأطراف سوف تفقد تماسكها، وسيتم تكثيف القتال في ليبيا،مما يعرقل إلى حد كبير عملية إعادة الاعمار بعد الحرب.

/صحيفة الشعب اليومية أونلاين/

تعليقات

2011-10-22
الشعب اليبي شعب طيب ويرض بالمصلحة وينس الماضي ويبد صفحة جديدة من الشرق الي الغرب ومن الشمال الي الجنوب ليبيا وحدة وظنية موحدة