بكين   18/12   مشمس جزئياً

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

الانتربول، والمحكمة الجنائية الدولية يطالبان ابن القذافي بتسليم نفسه

2011:10:21.10:23    حجم الخط:    اطبع

طالب الإنتربول، والمحكمة الجنائية الدولية سيف الاسلام القذافي امس الخميس/20 أكتوبر الحالي/بتسليم نفسه، ووعداه بالخروج الآمن الى لاهاي، بعد أن اعلن المجلس الوطنى الانتقالي الليبي وفاة القذافي.

ووفقا لبيان أصدره اتحاد الشرطة الدولي ومقره فرنسا، فإن المؤسستين وعدا بالتنسيق مع الدول الاعضاء في الانتربول بتوفير مخرج آمن له للمحكمة الجنائية الدولية في لاهاي والمطلوب لديها بتهمة ارتكاب جرائم ضد الانسانية، تشمل القتل والاضطهاد.

وقال نوبل، الأمين العام للانتربول، أنه "عقب مناقشات مع مدعي المحكمة الجنائية الدولية مورينو-أوكامبو، اتفقنا علي أنه فى صميم مصلحة سيف الاسلام القذافي، وكذا مصلحة العدالة، ان يسلم نفسه فى أسرع وقت ممكن بسرعة ليواجه الإتهامات الموجهة ضده".

كان المجلس الانتقالي الليبي قد أعلن في وقت سابق امس أن الزعيم الليبي المخلوع معمر القذافي قُتل في معركة في سرت، آخر معاقل نظام القذافي ومسقط رأسه. بيد ان التقارير ذكرت أن ابنه سيف الاسلام مازال مطلق السراح في الصحراء.

وقال نوبل، أن "العقيد القذافي لن يستطيع الرد علي الجرائم الموجهة ضده، ما يجعل اعتقال الذين كانوا جزءا من دائرته الداخلية، والذين ما زالوا مطلقى السراح، ومواجهتهم لمتهميهم أكثر أهمية".

وقال جهاز الشرطة الدولية أن مركز القيادة والتنسيق التابع له "سيظل مفتوحا على مدى 24 ساعة في اليوم، و7 أيام في الاسبوع لتسهيل أي اتصالات بين سيف الاسلام القذافي أو أي شخص مطلوب القبض عليه من جانب المحكمة الجنائية الدولية، وبين سلطات إنفاذ القانون ذات الصلة.

يذكر انه في سبتمر، أصدر الانتربول امر اعتقال لاثنين من ابناء القذافي، ولمعمر نفسه. أما الأبن الآخر فهو الساعدى القذافي (38 عاما) . (شينخوا)


تعليقات