بكين   31/22   أحياناً زخات مطر

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

الحريري يدعو حزب الله إلى موقف تاريخي بالتعاون مع المحكمة الدولية

2011:08:18.17:02    حجم الخط:    اطبع

دعا رئيس تيار المستقبل اللبناني المعارض ورئيس الوزراء السابق سعد الحريري امس الاربعاء /17 اغسطس الحالي/ حزب الله إلى اتخاذ موقف تاريخي عبر التعاون مع المحكمة الخاصة بلبنان وتسليم المتهمين باغتيال رئيس الوزراء الاسبق رفيق الحريري ورفاقه في 14 فبراير من العام 2005.

وكانت المحكمة الدولية قد سلمت لبنان في نهاية شهر يونيو الماضي 4 مذكرات توقيف في قضية اغتيال الحريري لكن السلطات لم تتمكن من توقيف أيا من الأربعة المتهمين الذين اعلنت المحكمة رسميا في 29 يوليو الماضي أسمائهم وصورهم.

واعتبر الحريري الموجود خارج لبنان في بيان وزعه مكتبه اليوم في بيروت ، ان قرار قاضي الاجراءات التمهيدية في المحكمة الدولية دانيال فرانسين الصادر اليوم برفع السرية عن قرار الاتهام في جريمة اغتيال والده هو "خطوة متقدمة ومفصلية على طريق كشف الحقيقة وتحقيق العدالة".

وقال "اليوم قررت العدالة الدولية إن تضع النقاط على الحروف وتكشف عن جانب مهم من الأدلة والوقائع التي تتصل بجريمة الإغتيال الإرهابية".

واضاف "لقد قرروا تنفيذ حكم الإعدام بالرئيس رفيق الحريري وإغتالوا معه ومن بعده نخبة من رجال لبنان بتهمة التمسك بالقرار الوطني المستقل ورفض سياسات التسلط والهيمنة التي تريد للبنان ان يبقى ساحة مفتوحة لتصفية الحسابات الإقليمية والخارجية".

واعرب عن اطمئنانه لمسار المحكمة الدولية مؤكدا حرصه على "ان تكون العدالة وسيلة لاحقاق الحق بعيدا عن الانتقام وفرصة حقيقية لانهاء مسلسل الجريمة السياسية المنظمة في لبنان".

وقال الحريري " اتطلع بكل صدق وامانة إلى موقف تاريخي من قيادة حزب الله ومن امينه العام السيد حسن نصرالله لوضع حد لسياسات الهروب إلى الامام والاعلان عن التعاون التام مع المحكمة الدولية بما يؤدي إلى تسليم المتهمين والمباشرة في اجراء محاكمة عادلة".

وأشار إلى أن مدعي عام المحكمة دانيال بلمار " تقدم بالأدلة الكافية للانتقال إلى مرحلة المحاكمة العادلة ولا موجب بعد الان لأي نوع من انواع الصراخ السياسي والاعلامي".

وراى أن " ما هو مطلوب من قيادة حزب الله يعني بكل بساطة الإعلان عن فك الإرتباط بينها وبين المتهمين وهذا موقف سيسجله التاريخ والعرب وكل اللبنانيين للحزب وقيادته بمثل ما يمكن ان يسجل خلاف ذلك إذا أرادوا الذهاب بعيدا في المجاهرة بحماية المتهمين".

وفي اشارته إلى الحكومة قال الحريري "ان محاولات التهرب من تحمل المسؤولية تجاه ملاحقة المتهمين وتحديد الجهات التي تعطل عملية الملاحقة والقاء القبض عليهم والامتناع عن تسليمهم الى المحكمة الدولية لا تجدي نفعا وتحمل الحكومة مسؤولية الاشتراك في عدم التعاون والتخلي عن التزامات لبنان تجاه متابعة قضية الرئيس الشهيد رفيق الحريري ورفاقه".

واعد مكتب المدعي العام لمحة موجزة عن قرار الاتهام الذي تم توجيهه الى المتهمين الاربعة لمسؤوليتهم الجنائية الفردية في اغتيال الحريري.

ويتهم القرار مصطفى بدر الدين بالاضطلاع بدور المشرف العام على الاعتداء وسليم عياش بتولي تنسيق المجموعة المسؤولة عن التنفيذ الفعلي للاعتداء وحسين عنيسي وأسد صبرا باعداد شريط الفيديو الذي أعلنت فيه المسؤولية زورا عن الاعتداء

/شينخوا/

تعليقات