البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

المجلس الانتقالي ينتظر عودة الخطيب من طرابلس لإبداء الرأى حيال أفكار تسوية أزمة ليبيا سياسيا

2011:07:27.13:20

قال مصدر دبلوماسي رفيع المستوي بدائرة الشئون الخارجية في المجلس الوطني الإنتقالي ، ممثل المعارضة الليبية، ان المجلس ينتظر عودة مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا عبد الاله الخطيب من العاصمة طرابلس لتقييم وإبداء الرأى إزاء جملة من الأفكار التي يحملها بشأن التسوية السياسية للأزمة الراهنة.

واعتبر المصدر الذى رفض ذكر اسمه، في تصريح خاص لوكالة أنباء (شينخوا)امس الثلاثاء /26 يوليو الحالي/ في بنغازي، أن الحديث الآن حول الأفكار التي يحملها الخطيب ليس ذا جدوى ، مشيرا إلى أن المجلس الوطني الإنتقالي ينتظر عودة الخطيب من طرابلس لتقييم وإبداء الرأي بناء على رد فعل طرابلس حيال تلك الأفكار التى قد توصلنا إلى تسوية سياسية للأزمة الحالية.

وأضاف المصدر أن موقف المجلس بشأن التسوية السياسية واضح ولا لبس فيه، حيث أكد مرارا وتكرارا أن أى مبادرة أو أفكار ترمي للتسوية السياسية لابد أن تتضمن تنحي العقيد معمر القذافي وابنائه وأعوانه عن السلطة أولا، وبعد ذلك نبدأ في التحاور بشأن التسوية السياسية.

وأشار المصدر إلى أن مسألة بقاء القذافي وابنائه في ليبيا عقب التنحي عن السلطة، أمر يقرره الشعب الليبي وحده بناء على ما يراه في صالحة ، لافتا إلى أن أي مبادرة أو أفكار للتسوية السياسية يجب أن يكون عنوانها بالبنط العريض "تنحي القذافي وابنائه وأعوانه"، على حد قوله.

وأوضح المصدر أن مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا عبد الاله الخطيب سيتوجه اليوم إلى العاصمة طرابلس لمقابلة المسئولين في نظام القذافي، ليعرض عليهم تلك الأفكار ويستطلع وجهه نظرهم حيال تلك الأفكار، وربما يعود إلى بنغازي قريبا لنتعرف على وجهة نظر الطرف الاخر.

وكان مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا عبد الاله الخطيب قد زار الليلة الماضية مدينة بنغازي (شرق ليبيا)، معقل المعارضة الليبية، والتقي برئيس المجلس الوطني الإنتقالي المستشار مصطفي عبدالجليل وأعضاء المجلس، حاملا بعض الأفكار العامة بشأن التسوية السياسية للأزمة الراهنة في ليبيا.

وبحث مبعوث الأمم المتحدة مع المجلس الوطني الإنتقالي هذه الأفكار التي ترمي إلى إيجاد مخرج وحل سياسي يكون مقبولا ويرضي عنه الشعب الليبي، ولم يطرح الخطيب أى مبادرة حتى الآن.

وكان الخطيب قد صرح أخيرا بأن أفكاره بشأن التسوية السياسية للأزمة في ليبيا تتضمن الاتفاق على وقف إطلاق النار يتزامن مع الاتفاق على وضع ما لإدارة المرحلة الانتقالية.

وقال رئيس المجلس الوطني الإنتقالي المستشار مصطفي عبد الجليل أخيرا إنه كان هناك عرض سابق شهد عليه مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا عبد الإله الخطيب ووزير الخارجية الموريتاني حمادي ولد حمادي، لكن الموعد انقضى وتجاوزه الزمن حيث حدد لذلك الأمر عشرة أيام لتنحي القذافي، وشدد عبد الجليل على أن بقاء القذافي أو خروجه مسألة تخص الليبيين وحدهم، وأكد أن لا تنازل عن طلب تنحي القذافي.

/شينخوا/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة