0
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

الحزب الحاكم في مصر : الاخوان وعدد من الأحزاب يستغلون الشباب لتحقيق الفوضى

2011:01:27.14:34

رفض الحزب الوطنى "الحاكم" في مصر ما وصفها بـ" دعوات التحريض والاثارة التي تقوم بها جماعة الاخوان المحظورة قانونا وعدد من الأحزاب بهدف استغلال الشباب وتحقيق الفوضى" ، مؤكدا في الوقت ذاته احترامه لحق المواطنين في التعبير عن آرائهم ومطالبهم باعتباره حقا دستوريا .

وجاء في بيان أصدره الحزب الوطني امس الأربعاء /27 يناير الحالي/ أنه " تابع باهتمام أحداث الثلاثاء 25 يناير 2011 ويؤكد الحزب احترامه لحق المواطنين في التعبير عن آرائهم ومطالبهم باعتباره حقا دستوريا وقانونيا ، وجزءا من عملية التطور الديمقراطي الذي يؤمن به الحزب ".

الا أن الحزب شدد على رفضه " اللجوء الي العنف وتخريب الممتلكات والإخلال بأمن المجتمع ، وكذلك دعوات التحريض والاثارة التي تقوم بها جماعة الاخوان المحظورة قانونا وعدد من الاحزاب التي ليس لها وجود شعبي أو ثقل جماهيري ، وتهدف لاستغلال الشباب لتحقيق أجندات الفوضى التي رفضها الشعب ".

وقتل ثلاثة اشخاص أمس الثلاثاء، وهم جندي ومتظاهران في مظاهرات بوسط القاهرة وعدد من محافظات مصر طالبت بتغييرات سياسية واصلاح الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية، استجابة لدعوة قوى سياسية الى ما اسموه بـ" يوم الغضب" للتظاهر في أنحاء البلاد تزامنا مع الاحتفال بعيد الشرطة. وأكد "الوطني" أن " حزب الاغلبية يتسع صدره لمطالب الشباب ويتفهمها ، وتتبني سياساته العمل علي إيجاد حلول لها ، وسوف يستمر في التزامه بذلك".

كما أكد الحزب فى بيانه أنه " حرص علي عدم دعوة أعضائه وشبابه للنزول الي الشارع ، ويدعوهم الي التحلي بسعة الصدر وقبول الآراء الاخرى المخالفة طالما انها تتم في اطار من الشرعية والقانون ". وأوضح " الوطني" أنه " بفكره الجديد حريص علي استمرار التواصل والحوار مع كل شباب مصر مع تنوع أفكارهم ومواقفهم بما يحقق مستقبل أفضل لهم وللوطن ". ومن المقرر أن تعقد هيئة مكتب الحزب الوطنى اجتماعا يوم غد الخميس لبحث التطورات الأخيرة ، بحسب البيان الصادر عنه .

وبدأت النيابة العامة في مصر، اليوم ، التحقيق مع متظاهرين شاركوا في الاحتجاجات التي اندلعت امس بتهمة "التجمهر ومقاومة السلطات وإتلاف منشآت عامة وخاصة".

وأكدت وزارة الداخلية المصرية في وقت سابق اليوم ، انها "لن تسمح" بتنظيم مظاهرات او تجمعات احتجاجية،وذلك بعد فض التجمهر الذي حدث بميدان التحرير باستخدام المياه والغاز المسيل للدموع اثر التأكد من اعداد المتظاهرين للتصعيد.

ونقلت وكالة انباء (الشرق الاوسط) المصرية، عن مصدر امني قوله إنه "لن يسمح بأي تحرك إثارى أو تجمع إحتجاجى أو تنظيم مسيرات أو تظاهرات، وسوف تتخذ الإجراءات القانونية فورا وتقديم المشاركين إلى جهات التحقيق".

/شينخوا/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة