البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

طرفا مفاوضات سلام دارفور بالدوحة سيستمران اسبوعا اخرا لحل القضايا العالقة

2010:10:20.14:15

اعلنت وساطة سلام دارفور، عن استمرار طرفي التفاوض، الحكومة السودانية وحركة (التحرير والعدالة) في السعي للوصول الى حلول مناسبة للقضايا العالقة خلال اسبوع اخر، بعد انتهاء البرنامج الزمني المحدد سلفا للمفاوضات يوم (الثلاثاء).

وقال وزير الدولة القطري للشئون الخارجية احمد بن عبدالله آل محمود والوسيط المشترك للاتحاد الافريقي والامم المتحدة جبريل باسولي في بيان، عقب اجتماع مع لجنة الاتفاقية وحل النزاعات، "إنه حسب البرنامج الزمني الذي اعلنته الوساطة من قبل اجتمعت مساء اليوم مع لجنة الاتفاقية وحل النزاعات المكونة من رؤساء وفدي الحكومة السودانية وحركة (التحرير والعدالة) ورؤساء اللجان التفاوضية، لتقييم التقدم الذي تم احرازه في مختلف لجان التفاوض".

وتابع البيان ان "الاجتماع اطلع على التقدم الملموس حول كثير من بنود المفاوضات الجوهرية، كما اخذ الاجتماع علما بالقضايا العالقة التي لم يتم حسمها".

واضاف "ان اللجنة وافقت على تولي مناقشة القضايا العالقة والسعي لايجاد الحلول المناسبة لها في غضون اسبوع".

ومضى قائلا انه "اذا ظلت هناك بعض الامور العالقة، ستطلب الاطراف من الوساطة النظر في هذه القضايا واقتراح صيغ توافقية حولها". واوضح ان اللجنة وافقت كذلك "على منح بعض اللجان مهلة يومين اخرين لانهاء اعمالها".

ولفت الى ان الوساطة ستقوم من جانبها باعداد مشروع جدول زمني محدد لما تبقى من العملية بما في ذلك اعداد وثيقة السلام والتشاور حولها مع جميع الاطراف والتوقيع النهائي عليها.

وكان من المقرر ان تنتهي لجان التفاوض اليوم من مناقشة المواضيع المعلقة حسب البرنامج الزمني للمفاوضات الموضوع من قبل الوساطة.

وقال الوزير القطري في الخامس من اكتوبر الماضي "انه الاتفاق على ان تجتمع لجنة الإتفاقية كل ثلاثة ايام لتقوم بمعالجة أي موضوع آخر لم تستطع اللجان حله، ليتم الانتهاء من المفاوضات حسب البرنامج يوم 19 اكتوبر الجاري وعندها تكون اللجان قد انتهت من المواضيع المعلقة التي نوقشت من قبل".

وكان وفدا الحكومة السودانية وحركة التحرير والعدالة قد استأنفا التفاوض بينهما بالدوحة في الخامس من اكتوبر الجاري.

وترأس الوفد الحكومي المفاوض امين حسن عمر، بينما ترأس وفد حركة التحرير والعدالة رئيسها التجاني سيسي. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة