البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

فياض: السلطة الفلسطينية بحاجة الى نصف مليار دولار لسد العجز المالي

2010:09:21.11:20

أعلن رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض يوم (الاثنين) ان السلطة الفلسطينية بحاجة لمعونة مالية اضافية من الدول المانحة مقدارها خمسامئة مليون دولار لسد العجز المالي وتعزيز الجهود والجاهزية لاقامة الدولة الفلسطينية .

ونقلت وكالة الانباء الفلسطينية الرسمية (وفا) عن فياض قوله خلال اجتماعه مع وزراء خارجية عرب ودوليين على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة ومؤتمر المانحين في نيويورك، نحن ندعو الدول المانحة خصوصا الدول العربية لتعزيز دعمها الاقتصادي للسلطة الفلسطينية، مضيفا "ما زلنا بحاجة لحوالي 500 مليون دولار هذا العام لتمويل الموازنة والرواتب والبنية التحتية."

وتابع فياض أنه "في الوقت الذي نسعى فيه للحصول على المساعدات، إلا أن سياستنا المالية تسير باتجاه تخفيض الاعتماد على المساعدات الخارجية وتقليل نسبة العجز في الموازنة"، مؤكدا على نجاح الجهود التي تبذلها السلطة الفلسطينية لاستكمال تنفيذ برنامجها لإقامة دولة فلسطين. ومشددا على أنه لا بد وأن يكون هذا البرنامج مدعوماً بما فيه الكفاية، من الدول المانحة خصوصا الأشقاء العرب لضمان تأكيد الجاهزية الفلسطينية لإقامة الدولة خلال فترة وجيزة.

وشدد فياض على أن الخطة الفلسطينية، باتت تمتلك من الجاهزية بما يمكنها من مضاعفة ما حققته من إنجازات، وخاصة في مجال تنفيذ المشاريع التنموية، مضيفا انه بات بالإمكان مضاعفة ذلك بوتيرة أسرع، الأمر الذي يتطلب تدفق المساعدات التي تمكن السلطة من القيام بذلك .

واعتبر فياض أن تحقيق متطلبات نجاح العملية السياسية يستدعي تدخل المجتمع الدولي لإلزام إسرائيل بتنفيذ الاستحقاقات المطلوبة منها، وفي مقدمتها الوقف الشامل والتام لكافة الأنشطة الاستيطانية، ووقف الاجتياحات العسكرية لمناطق السلطة الوطنية، ورفع الحصار بصورة فورية عن قطاع غزة.

ويقول مسؤولون فلسطينيون أن الحواجز التي تنصبها اسرائيل وعمليات الاقتحام والعوائق الادارية والعسكرية في الضفة الغربية تعد اكبر تحد تواجهه السلطة الفلسطينية.

وقدم فياض شكره للمساعدة التي يقدمها البنك الدولي وفي مقدمتها التقرير الذي صدر عن البنك، والذي أشاد بخطة الحكومة الفلسطينية، وقال أن الدولة الفلسطينية في ظل الجهوزية المتبعة من قبل الحكومة باتت حقيقة واقعة .

وحذر البنك الدولي في تقرير اصدره مؤخرا من أن السلطة تواجه عجزا ماليا هذا العام يصل الى 400 مليون دولار ويمكن ان تبقى معتمدة على المساعدة الخارجية ما لم يمكنها جذب استثمارات والعثور على طرق مستديمة لتنمية اقتصادها. (شينخوا)



ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة