البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

السلطة الفلسطينية تنفى علمها بخطط إسرائيلية لتمكينها من الإشراف على معابر غزة

2010:09:17.09:10

نفى مسئول فلسطيني يوم الخميس، علم السلطة الفلسطينية باعتزام إسرائيل تمكينها من إدارة معابر قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في وقت قريب.

وقال غسان الخطيب مدير المركز الإعلامي التابع للسلطة الفلسطينية لوكالة أنباء (شينخوا)، إن السلطة لم تتلق أي عرض إسرائيلي رسمي أو حتى اتصالات بشأن إدارة معابر قطاع غزة.

وأضاف أن الأوضاع بشأن قطاع غزة على حالها، مشيرا إلى أن إسرائيل ما زالت ترفض تمكين السلطة الفلسطينية من القيام بمسئوليتها ومهامها خاصة ما يتعلق بإدارة معابره التجارية.

وأكد المسئول الفلسطيني سعي وطموح السلطة للإشراف الكامل على المعابر التجارية في كل أنحاء الأراضي الفلسطينية بما فيها قطاع غزة.

وأوردت صحف إسرائيلية اليوم، أن هناك خططا إسرائيلية لـ"زيادة نفوذ" السلطة الفلسطينية في قطاع غزة عبر تمكينها من الإشراف على إدارة معبر كرم أبو سالم (كيرم شالوم) الذي يعد المنفذ التجاري الأبرز للقطاع ويخضع للسيطرة الإسرائيلية.

وتحدثت التقارير عن تشكيل لجنة إسرائيلية - فلسطينية مشتركة للبحث في تنسيق وتوسيع معبر كرم أبو سالم ومستقبل تنفيذ المشاريع العقارية العالمية في قطاع غزة.

وجاء الحديث عن "زيادة نفوذ" السلطة الفلسطينية في قطاع غزة بالتزامن مع انطلاق المفاوضات المباشرة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي برعاية أمريكية في الثاني من الشهر الجاري وعقد جولتين بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو (الأربعاء) في مدينة القدس وأول أمس (الثلاثاء) في منتجع شرم الشيخ المصري.

وكانت إسرائيل أدخلت إجراءات توسيع كبيرة على معبر كرم أبو سالم الواقع أقصى جنوب قطاع غزة لاستقبال زيادة عدد الشاحنات الواردة من خلاله يوميا إلى نحو 250 شاحنة.

يشار إلى أن إسرائيل تواصل حصار قطاع غزة الذي يقطنه 1.5 مليون نسمة منذ يونيو 2007 أثر سيطرة حركة (حماس) على مؤسسات السلطة الفلسطينية المدنية والعسكرية بالقوة آنذاك.

وقررت إسرائيل قبل شهرين إدخال تسهيلات على ما تسمح بتوريده للقطاع استجابة لضغوط دولية بعد هجوم قواتها البحرية على سفن (أسطول الحرية) في 31 مايو الماضي ومنعها بالقوة من الوصول لغزة ما أسفر عن مقتل تسعة متضامنين أتراك. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
جميع حقوق النشر محفوظة