البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

الرئيس الإسرائيلي يزور مصر الاحد المقبل

2010:07:29.11:10

يصل الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز الى مصر الاحد المقبل، في زيارة يلتقي خلالها الرئيس المصري حسني مبارك، لبحث افضل السبل لتهيئة الاجواء المواتية لاطلاق مفاوضات جادة بين الفلسطينيين واسرائيل.

وقال السفير سليمان عواد المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، في تصريحات للصحفيين يوم (الاربعاء)، عقب لقاء الرئيس المصري ووزير الخارجية الاردني ناصر جودة في منتجع شرم الشيخ، إن الرئيس الاسرائيلي سيصل الاحد المقبل الى مصر.

وتابع ان بيريز سيزور مصر لاستكمال المشاورات حول افضل السبل لتهيئة الأجواء المواتية لاطلاق مفاوضات جادة بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي وفق مرجعيات واضحة.

واضاف ان زيارة بيريز تأتي استكمالا لما اجراه الرئيس مبارك من مشاورات مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، مشيرا الى ان هناك تطورات عديدة حدثت خلال الأشهر والاسابيع القليلة الماضية.

وكان مبارك ونتنياهو قد بحثا بالقاهرة قبل عشرة ايام، آخر تطورات عملية السلام على ضوء الجولة الأخيرة من المفاوضات غير المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

واكد عواد ان الرئيس الإسرائيلي يتفهم الموقف المصرى بشكل تام. واوضح ان بيريز، الذي التقى مبارك ثلاث مرات العام الماضي، كان اول من عرض فكرة التشاور والتفاوض حول حدود مؤقتة للدولة الفلسطينية، وكان اول من استمع الى رفض الرئيس المصري لهذا الطرح، مشيرا الى ان الرئيس مبارك ذكر ان التفاوض لابد ان يتم حول حدود دائمة لدولة فلسطينية مستقلة.

ويأتي الاعلان عن زيارة بيريز الى مصر في ظل نشاط مكثف تشهده المنطقة لدفع جهود السلام بين الفلسطينيين والاسرائيليين، ومحاولات للدخول في مفاوضات مباشرة.

وقال عواد إن الاتصالات واللقاءات التي يشهدها الشرق الأوسط تستهدف تهيئة الاجواء المواتية لاستئناف عملية السلام من خلال مفاوضات جادة.

واضاف ان القاهرة وعمان تعملان مع عدد من الشركاء الاقليميين والدوليين لتهيئة الاجواء المواتية لاستئناف عملية السلام من خلال مفاوضات جادة تبني على ما تحقق حتى الآن، وتفتح الطريق للتوصل الى اتفاق سلام يتناول كافة قضايا الحل النهائي الست، ويتيح قيام دولة فلسطينية مستقلة.

واوضح عواد ان الرئيس مبارك تلقى رسالة خطية من نظيره الامريكي باراك اوباما، كما تلقى اتصالين هاتفيين من نائب الرئيس جوزيف بايدن ووزيرة الخارجية هيلاري كلينتون.

واشار الى ان كل هذه الاتصالات اكدت التزام الجانب الامريكي باقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وفق حل الدولتين، والتزام الرئيس الامريكي شخصيا بمواصلة جهوده لاطلاق مفاوضات سلام في اطار زمني محدد.

واعرب عواد عن امله في ان يكون هناك توافق عربي دولي على اطلاق مفاوضات جادة في اطار زمني محدد وبمرجعيات واضحة. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة