البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تقرير إخبارى : الرئيس السودانى يفتتح عددا من مشروعات التنمية بشمالى السودان

2009:08:19.08:54

فى اطار اهتمام الحكومة السودانية بمشروعات التنمية ولاسيما فى ولايات السودان ، جاءت زيارة الرئيس السودانى عمر البشير امس الثلاثاء /18 أغسطس الحالي/الى شمال السودان والتى افتتح فيها جسرا يربط بين مدينة دنقلا عاصمة ولاية شمال السودان ومنطقة السليم ، كما اعطى اشارة البدء لتشغيل التوربينتين الخامسة والسادسة بسد مروى، وحضر حفل تخريج لطلاب كلية مروى التقنية.

وفى مدينة دنقلا احتشد ما يزيد عن خمسين الفا من سكان المنطقة لاستقبال الرئيس البشير الذى اكد فى خطاب حماسى تمسك السودان بالحفاظ على استقلاله وهويته وسيادته الوطنية ،مشدداً على موقف السودان الرافض لادعاءات المحكمة الجنائية الدولية وما اعتبره أشكال التدخل في شئون السودان الداخلية.

وقال البشير "ان السودان لن يرهن قراره لأي جهة مهما كانت"، مؤكدا اهتمام حكومته بمشروعات التنمية والاعمار وتوفير الخدمات الاساسية للمواطنين.

وجدد الرئيس السودانى الالتزام بقيام الانتخابات فى موعدها المحدد ،وقال " لم نأت لنتحكم في الشعب السوداني بل لخدمته وانقاذه، وسنرجع لقرار الشعب ليختار بحرية كاملة القيادة التي تقود البلاد في المرحلة القادمة ، ولن نفرض على الشعب نظاما حزبياً ولكنها ستكون انتخابات حرة ونزيهة ليختار الشعب ما يريد".

ويربط جسر الشهيد الزبير محمد صالح بين مدينة دنقلا بغرب النيل والسليم بشرقه وهي منطقة تجارية وزراعية مهمة تحتاج لهذا الرابط الحيوي لنقل المحاصيل والمواطنين والعمال والطلبة من الشرق للغرب وبالعكس، ويساعد كذلك على ربط مناطق السودان المختلفة وخصوصاً غرب السودان بشماله حتى منطقة وادى حلفا باقصى شمال السودان.

ويبلغ الطول الكلي للجسر حوالي 694 متراً وبعرض 20 متراً تضم حارتين للسير فى كل إتجاه ومسارات للمشاة عند كل طرف، ويتكون الجسر من 17 بحراً حيث يبلغ طول كل بحر 40 متراً، ويبلغ إرتفاع الجسر عن أعلى نقطة لمنسوب النيل عند الفيضان حوالى 6.5 مترا، وبلغت التكلفة الكلية للإنشاءات 73 مليون جنيه سودانى(حوالى 300 الف دولار امريكى).


وفى مدينة مروى دشن الرئيس البشير بدء تشغيل العمل في التوربينتين الخامسة والسادسة بسد مروي لتبلغ الطاقة الكلية من الكهرباء المنتجة من السد 750 ميغاواط.

وقال مدير وحدة تنفيذ السدود اسامة عبد الله أن نسبة مساهمة السد في الشبكة القومية قد ارتفعت بذلك لتبلغ حوالي 70%، مشيراً للأثر الإيجابي لذلك في استقرار الكهرباء بالشبكة القومية للكهرباء.

كما حضر الرئيس السودانى عمر البشير احتفالا بتخريج الدفعة الاولى من خريجى كلية مروى التقنية التى انشأتها وحدة تنفيذ السدود لتغطية الاحتياجات التقنية بالمنطقة وخاصة فى التخصصات المتعلقة بتوليد الطاقة والكهرباء والهندسة الميكانيكية.

وخاطب البشير حشدا جماهيريا بمنطقة مروى جدد فيها الالتزام باعمار مناطق شمال السودان التى كانت تعانى فى السابق من انعدام البنى التحتية والمشروعات التنموية.

ودعا البشير مواطنى المنطقة الى مساعدة الحكومة فى انفاذ استرتيجية التنمية بشمال السودان ، وتعهد بتعويض المتضرريين من قيام سدود وجسور بشمال السودان ، وقال "سنعطى المتضررين حقوقهم كاملة لانها اصبحت التزاما على الدولة".

وقال البشير "ان أعداء السودان يحاولون تعطيل مسيرة التنمية والاعمار من خلال اختلاق المشكلات ووضع العراقيل ولكننا نرد عليهم كل مرة بقيام المزيد من المشروعات التنموية وسنستمر فى ذلك". (شينخوا)



ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة