البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

نائب وزير خارجية الصين ينهي اول زيارة رسمية لوفد حكومي للعراق منذ عدة سنوات

2011:02:24.09:10

أنهى نائب وزير خارجية الصين تشاي جون، أول زيارة رسمية لوفد حكومي صيني، الى العراق منذ الاحتلال في عام 2003.
والتقي المسؤول الصيني الذي وصل صباح امس الاربعاء/ 23 فبراير الحالي/الى بغداد،بوزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري، وبوكيل الوزارة لبيد عباوي وبحث معهما سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين.
وذكر بيان صادر عن وزارة الخارجية العراقية أن زيباري بحث مع المسؤول الصيني، العلاقات العراقية - الصينية المتنامية في العديد من الميادين، وتعاون ودعم جمهورية الصين الشعبية لمواقف العراق في المحافل الدولية.
بعدها، التقى نائب وزير خارجية الصين بالرئيس العراقي جلال طالباني وبحث معه سبل تعزيز التعاون على كافة المستويات السياسية والاقتصادية والتجارية والثقافية والشعبية وبما من شأنه أن يرتقي بالعلاقات بين البلدين الصديقين.
ونقل بيان رئاسي عن طالباني قوله "إن العلاقات بين العراق بشكل خاص وعموم البلدان العربية من جانب، والصين من جانب ثان هي علاقات في تطور مستمر"، مضيفا "أن هذا هو مما يشجع على أن يتعزز التعاون ويتطوربما يخدم الأهداف المشتركة في التعاون بين الشعوب على اساس الإستقلال وعدم التدخل في الشؤون الداخلية وبما يعزز السلام الدائم في العالم".
واشار البيان إلى أن نائب وزير خارجية الصين أكد سعي بلاده إلى تعزيز عمل الشركات الصينية في مجال مشاريع النفط والكهرباء وعمليات البناء والإعمار الجارية في العراق، ومواصلة تدريب الكوادر العراقية في مختلف التخصصات وزيادة المنح الدراسية للعراقيين.
كما استقبل رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بمكتبه الرسمي المسؤول الصيني، وناقش معه تطوير العلاقات الثنائية، وتوسيع التعاون بين البلدين في جميع المجالات.
وافاد بيان صادر عن مكتب المالكي أن الاخير اكد أن العراق يتطلع إلى تطوير اقتصاده والمضي بعملية البناء والاعمار بمساعدة اصدقائه، وإلى التعاون في مجالات تطوير الطاقة الكهربائية والصناعة والتبادل التجاري، والتعليم والتدريب.
وذكر أن المالكي وجه الشكر للحكومة الصينية لمواقفها الداعمة للعراق في مسألة الديون ولمشاركتها في عملية البناء والاعمار وتدريب الكوادر العراقية، مجددا الدعوة للشركات الصينية للعمل والاستثمار في العراق.
على صعيد متصل وصف السفير محمد صابر رئيس دائرة آسيا في الخارجية العراقية زيارة الوفد الصيني بانها مهمة ومثمرة وستكون لها نتائج ايجابية على مستوى العلاقات بين البلدين.
وقال صابر لوكالة انباء (شينخوا) "هذه الزيارة مهمة لانها أول زيارة رسمية لمسؤول صيني إلى العراق منذ عام 2003"، مضيفا "انها زيارة مهمة لانها ستفتح افاقا جديدة لزيارات على مستوى عالي وللتعاون في جميع المجالات".
وتوقع السفير صابر تطور العلاقات بين العراق والصين مستقبلا وقال"أعتقد ان مستقبل العلاقات العراقية الصينية، مشرق وواعد في جميع المجالات".
وبين صابر أن المباحثات التي اجراها الوفد الصيني مع كبار المسؤولين العراقيين ركزت على تطوير العلاقات الثنائية بين العراق والصين في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية، وكافة الامور التي تهم البلدين وكيفية تطوير هذه العلاقة.
يشار إلى أن نائب وزير الخارجية الصيني الذي وصل صباح اليوم إلى العاصمة العراقية بغداد، غادرها مساء اليوم، وهي اول زيارة لوفد حكومي رسمي صيني للعراق منذ الاطاحة بنظام الرئيس العراقي الراحل صدام حسين في عام 2003. (شينخوا)

[1] [2] [3] [4]

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة