البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

الصين تدعو اطراف ازمة دارفور للعمل من اجل التوصل الى تسوية سلمية

2010:07:05.09:56

دعت الصين امس الاحد / 4 يوليو الحالي/ اطراف ازمة اقليم دارفور غربي السودان الى العمل من اجل التوصل الى تسوية سلمية للنزاع عبر المفاوضات الجارية في الدوحة، معتبرة ان اي طريق آخر دون الحوار السياسي "غير مقبول".
وقال المبعوث الخاص للحكومة الصينية لدارفور ليو قوي جين في تصريحات صحفية عقب مباحثات بالخرطوم مع غازي صلاح الدين مسؤول ملف دارفور في الحكومة السودانية، "إن الصين تدعم المفاوضات السلمية في الدوحة، وتتطلع الى ان يحرص الجميع على الجلوس الى طاولة المباحثات من اجل التوصل الى تسوية سلمية".
ورأى "ان الطريق الوحيد لحل مشكلة دارفور هو الحوار السياسي، وان اي مقاطعة للعملية السياسية واي اختيار لطريق آخر غير مقبول ولا يؤدى الى سلام ولا الى حل المشكلة الدارفورية".
واضاف "ان سكان دارفور يعانون، ولابد من وضع حد لمعاناتهم".
وطالب المجتمع الدولي بالعمل على انهاء الازمة في دارفور، موضحا انه "جاء الوقت الذى يتوجب فيه مساعدة المجتمع الدولي للحكومة السودانية وإصدار قرار يسهم في حل القضية".
واكد موقف الصين الداعم للسلام في دارفور وجنوب السودان والعمل من أجل تغليب خيار الوحدة بين الشمال والجنوب من خلال الاستفتاء على تقرير مصير الجنوب المقرر في يناير من العام 2011.
واوضح ان زيارته للسودان تهدف الى تبادل الاراء مع المسؤولين السودانيين وبحث سبل دفع عملية السلام ومناقشة الاستراتيجيات المستقبلية في مسألة الاستفتاء.
وقال المبعوث الصيني "ان بلاده حريصة على تقديم المساعدة للمؤتمر الوطني والحركة الشعبية للعمل معا من اجل إزالة العقبات التي تقف امام تحقيق الشفافية والمصداقية في عملية الاستفتاء".
ومن المقرر ان يشارك المبعوث الصيني في اجتماع موسع يعقد بالفاشر كبرى مدن اقليم دارفور يضم مبعوثي الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الامن الدولي للسودان، وممثلين للاتحاد الاوروبي والجامعة العربية والاتحاد الافريقي لمناقشة سبل انهاء ازمة دارفور.
وكان المبعوث الصيني لدارفور قد وصل امس السبت الى الخرطوم. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة