البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الأعمال والتجارة

تعليق: صورة الصناعة " و" صورة الدولة"

2011:04:07.10:29

صحيفة الشعب اليومية -الصادرة يوم 6 أبريل عام 2011- الصفحة رقم: 01
في ظل البيئة التنافسية والتعاون الاقتصادي العالمي، أصبحت المنافسة الاقتصادية في المجال الصناعة من أهم المنافسات بين الدول، وأصبحت صورة الصناعة جزءا مهما ودعم رئيسيا في صورة الدولة. وقال رئيس الوزراء الياباني السابق ياسوهيرو ناكاسونى ذات مرة:"أنه في التبادلات الدولية، سوني هي خدي الأيمن، وتويوتا خدي الأيسر".

تمثل صورة الصناعة الوطنية في الشركات الوطنية الخاصة بالتصدير، ونوعية المنتجات المصدرة والخدمات بعد البيع. وإن التحدث عن البلدان الصناعية يذهب بمخيلتنا دائما إلى ابتكار الصناعة الأمريكية، امتياز الصناعة اليابانية، ودقة وكمال الصناعة الألمانية، كما أن هذه المواصفات هي الصورة الحية للصناعات الوطنية.

وماذا عن صورة الصناعة في الصين؟

شهدت الصناعة الصينية تتطورا سريعا على مدى ال 30 سنة مضت. وازداد حجم الإنتاج الصيني للمنتجات الصناعية الرئيسية بعشرات الأضعاف حتى بمئات الأضعاف لبعضها. وتصدر أنواع عديدة من المنتجات الصناعية إلى مختلف أنحاء العالم. وبالبرعم من أن “صنع في الصين" هي واحدة من أكثر العلامات المعروفة في العالم اليوم بعد أن أصبحت الصين أكبر مصدر في العالم، ومع ذلك لا يزال " صنع في الصين " في عيون الكثير من الأجانب منتجات منخفضة ورخيصة، نوعية سيئة، منخفضة التكلفة والقيمة المضافة، كما أصبح نموذج الاقتصاد واسع النطاق مرادفا للصناعة الصينية. ومثل هذا النموذج الاقتصادي،لا يقضي إلى المنافسة في الميدان الاقتصادي فقط ،بل سوف يكون لها تأثير على نشر القوة الناعمة للثقافة الصينية.

والغني عن القول، أن قطاع الصناعات التحويلية يحتل مكانة هامة في الاقتصاد الصيني، ويشمل حوالي ثلث الناتج المحلي الإجمالي، ولان الصين لا تزال تسلك طريق التحضر والرقي، فإن عملية التصنيع ستظل واحدة من ركائز الاقتصاد الصيني خلال عشرة أو عشرين سنة مقبلة. كما أن طرق تحسين هذه الركيزة تبقى أهم القضايا الملحة والمقلقة، حتى يتم التسريع في ارتفاع قوة الصين الاقتصادية والقوة الوطنية.

تعتبر الصناعة في اليابان درسا ينبغي أن نقتضي به. فقد كانت الصناعة في اليابان منخفضة أيضا مقارنة مع الصناعات الأخرى في العالم، لكن في السبعينات من القرن الماضي، تحولت اليابان إلى دولة صناعية تنافس الدول العظمى الأخرى، وبدأ في ظهور سوني، وتويوتا وعدد من العلامات التجارية الراقية، وتحسنت صورة صناعية راقية تدريجيا.
واليوم، الصين أيضا لديها إمكانية كسر عنق الزجاجة من خلال تحسين صورة بوابة الدولة الصناعية.

إن التكنولوجيا هي المفتاح الرئيسي في تعزيز البحث وتطوير القدرة على الابتكار، وتعزيز القدرة التنافسية ومفتاح لبوابة البلد الصناعية والنموذج الصناعي. وينبغي للمؤسسات بصفتها الهيئة الرئيسية للابتكار التكنولوجي ،والتخلي عن منافع فورية، ويكون لديهم بعد النظر، والسير اتجاه مستوى العالم المتقدم، تعزيز البحوث الأساسية وتنمية التكنولوجيا، تسريع تصنيع التكنولوجيا العالية، تحسين جودة المنتج، السعي للجودة العالية و تحقيق الفوز العلامات التجارية. ووفقا للخطة الخمسية الصينية الثانية عشرة، سيتم تعزيز دعم سياسات الابتكار العلمي والتكنولوجي، الحفاظ على النمو المطرد للاستثمار المالي في صناديق العلم والتكنولوجيا، كما سيتم توفير بيئة خارجية جيدة.

يعتبر تحسين جودة منتجات التصدير بشكل خاص هي من الأولويات القصوى. من ناحية، فإن رفع وعي عدد كبير من شركات الصغيرة والمتوسطة الخاصة بالتصدير فيما يخص " صنع في الصين" هي قوة رئيسية لدفع بتحسين المنتجات الصينية، حيث أن تصدير زوج من الأحذية أو مصباح يدوي إلى الخارج، ليس من اجل تحقيق أرباحا فقط ،بل يشكل أيضا صورة للبلد الصناعية. وفي الوقت نفسه، يتعين على الحكومة أيضا تعزيز والإشراف عل خدماتها. ولتحقيق هذه الغاية، أطلقت وزارة التجارة ووزارة الصناعة، ووزارة الزراعة وثمانية أقسام أخرى في البلاد معا أنشطة بشأن " تحسين نوعية السلع في التجارة الخارجية".

بالإضافة إلى ذلك، تحتاج العلامات التجارية الصينية إلى تعزيز بناء، وتغيير صورة المنتجات الصينية من العلامات التجارية الأجنبية، التقدم إلى المراكز الأمامية للماركات العالمية. كما ينبغي على المؤسسات الصناعية أن تعلم أنها هي الدعامة الأساسية لصورة الدولة، وأنها تمتلك القدرة بان تقف في مقدمة منصة السوق العالمية، وإنها واحدة من الشركات الرائدة التي يمكنها المسابقة في العلامات التجارية.في الوقت الحاضر، تمتلك الصين عدد من المشاريع، مثل لينوفو،هواواي، التي أصبحت الممثل الرائد على الساحة الاقتصادية العالمية. ومن الضروري أن تستمر مستقبلا في بناء مجموعات من العلامات التجارية الدولية المستقلة، عولمة الصناعة الصينية لتوفير مخطط دعم العلامات التجارية الشاملة.

إن تضافر جهود جميع الأطراف المعنية، يعزز من صورة الصناعة الصينية الوطنية، وإنشاء القوة العلمية والتكنولوجية، ديناميكية ومبتكرة، ذات جودة عالية، وصورة موثوقة لصناعة الوطنية.

/صحيفة الشعب اليومية أونلاين/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة