البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الأعمال والتجارة

العاهل السعودي يوافق على زيادة رأسمال صندوق التنمية الصناعية الى 30 مليار ريال

2010:05:19.10:14

وافق العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز على زيادة رأسمال صندوق التنمية الصناعية السعودي الى 30 مليار ريال (الدولار الواحد يساوى 3.75 ريال) بزيادة 10 مليارات ريال دعما منه للقطاع الصناعي.

واعلن وزير المالية السعودي ابراهيم العساف في تصريح صحفي على هامش مؤتمر يوروموني السعودية 2010 الذي افتتح في الرياض يوم الثلاثاء عن صدور موافقة العاهل السعودي على زيادة رأسمال صندوق التنمية الصناعية السعودي الى 30 مليار ريال.

وقال العساف إن دعم الصندوق الصناعي بمبلغ عشرة مليارات ريال من خلال وديعة وكذلك قرض حسن للصندوق هو نتيجة لزيادة الإقبال على القطاع الصناعي.

ويعتبر الصندوق الذي تأسس عام 1974 برأسمال مبدئي قدره خمسمائة مليون ريال جهة حكومية سعودية مرتبطة بوزارة المالية.

ويعنى الصندوق الذي يتكون من خمسة اعضاء يعينهم مجلس الوزراء السعودي بتطوير الصناعة في السعودية عن طريق القروض طويلة الأجل ذات التكاليف المخفضة والمتوافقة مع احكام الشريعة الإسلامية للمساعدة في إنشاء أو تطوير أو توسيع المصانع بالمملكة.

واشار الى ان الانفاق على القطاع النفطي في السعودية يتم وفق ما خطط له وقد بلغ ما تم صرفه على المشاريع في العام الماضي 180 مليار ريال نحو (50 مليار دولار)، مؤكدا أن بلاده لا تشعر بالقلق لانخفاض أسعار النفط وستستمر في تنفيذ المشاريع التنموية التي التزمت بها.

وحول الأزمة المالية التي تشهدها منطقة اليورو حاليا ومدى تأثير ذلك على الاتحاد النقدي لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، أكد العساف أن الخطط الموضوعة للاتحاد النقدي الخليجي لن تتغير بسبب تلك الأزمة التي سيتم الاستفادة من دروسها، لكن مسيرة الاتحاد النقدي ستمضي للتنفيذ من خلال متابعة محافظي مؤسسات النقد والبنوك المركزية بدول مجلس التعاون.

ولفت الى ان توقعات صندوق النقد الدولي الأخيرة ترجح ان يحقق الاقتصاد العالمي نموا بنسبة 4.25 في المائة في عامي 2010-2011 بيد انه اقل من المعتاد في الأعوام السابقة.

وحذر من مخاطر يواجهها الاقتصاد الدولي تتمثل في هشاشة المالية العامة وارتفاع نسبة الدين العام في العديد من الدول، خاصة المتقدمة.

واكد محدودية تأثر الاقتصاد السعودي بالأزمة العالمية بفضل السياسات المتوازنة التي انتهجتها وستواصل الحكومة تنفيذ برنامجها الاستثماري لحفز النمو وإيجاد مزيدا من فرص العمل للمواطنين، حيث بلغت الزيادة في الإنفاق الاستثماري في ميزانية هذا العام 16 في المائة مقارنة بالعام السابق.

واوضح العساف ان ما صرف على المشاريع العام الماضي بلغ حوالي 180 مليار ريال بزيادة 37 في المائة من عام 2008، فيما بلغ عدد العقود التي أجازتها وزارة المالية العام الماضي 1639 عقدا بلغت قيمتها 126. 8 مليار ريال بزيادة بنسبة 24 في المائة عن عام 2008، إضافة إلى إجازة 652 عقدا منذ بداية العام الحالي وحتى نهاية شهر إبريل الماضي بقيمة تصل لنحو 40 مليار ريال. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة