الصين
أعمال
رأي
عالم
علوم و تعليم
رياضة
حياة
صور

  ردود
صوت القراء

    لمحة عن الصين
  الحزب الشيوعي الصيني و أجهزة الدولة
  رئيس جمهورية الصين الشعبية
  جيش التحرير الصيني الشعبي

  تعليمات
حول نحن
خريطة الموقع
وظيفة

تحديث في 09:44, 10/10/2003
رأي

مسؤول ماليزي: آلية المراقبة حيوية لمحادثات السلام مع المتمردين

مانيلا 10 اكتوبر/ قال المتحدث باسم الرئيسة يوم الخميس ان تشكيل فريق مراقبة يعد احد الشروط الاساسية لاستئناف محادثات السلام الرسمية بين الحكومة الفلبينية وجبهة مورو للتحرير الاسلامى.

وقال المتحدث اجناسيو بونى فى بيان له ان المحادثات الاستكشافية جارية وان ماليزيا وافقت على ارسال فريق مراقبة الى مينداناو فى جنوبى الفلبين. وذكر بونى ان بعض الدول اعضاء منظمة المؤتمر الاسلامى اعربت عن رغبتها فى ان تكون جزءا من فريق المراقبة، واضاف انه بمجرد تشكيل فريق المراقبة، ستبدأ محادثات السلام مع الجبهة.

عرضت ماليزيا التوسط فى محادثات السلام واستضافتها، ووعدت منظمة المؤتمر الاسلامى بتقديم دعم اقتصادى لتنمية مينداناو، وخاصة فى المناطق المتضررة من الصراع، بمجرد ابرام اتفاقية سلام.

وقال بونى ان رئيس الوزراء الماليزى الذاهب مهاتير محمد، الذى سيكون رئيسا للمنظمة، وجه الدعوة الى الرئيسة جلوريا ماكاباجال ارويو لحضور اجتماع المنظمة الذى سيعقد فى كوالالمبور يوم 16 اكتوبر.

وتعد الدعوة من مهاتير الى دولة غير عضو وغير مراقب اشارة منه للدول الاعضاء المنظمة بان تقدم حقا المساعدة الى الحكومة الفلبينية حتى تستطيع تحقيق سلام دائم فى مينداناو. كما قال بونى ان ارويو واصلت السعى لتنفيذ اهدافها الرامية الى تحقيق السلام والتنمية، وخاصة فى المنطقة، ومكافحة الارهاب من خلال الجهود المنسقة اثناء وجودها فى بالى باندونيسيا لحضور قمة الاسيان ( رابطة دول جنوب شرق اسيا ). (شينخوا)

في هذا القسم

مانيلا 10 اكتوبر/ قال المتحدث باسم الرئيسة يوم الخميس ان تشكيل فريق مراقبة يعد احد الشروط الاساسية لاستئناف محادثات السلام الرسمية بين الحكومة الفلبينية وجبهة مورو للتحرير الاسلامى.

     
بحث متقدم

 

 



حقوق النشر لصحيفة الشعب اليومية على الخط جميع الحقوق محفوظة